الحوكمة والمسؤلية الإجتماعية | MEC Governance

- مقدمة:

زاد الإهتمام بمفهوم حوكمة الشركات وأصبحت من الركائز الأساسية التي يجب أن تقوم عليها الوحدات الاقتصادية ، ولم يقتصر الأمر علي ذلك بل قامت الكثير من المنظمات والهيئات بتأكيد مزايا هذا المفهوم والحث علي تطبيقه في الوحدات الإقتصادية المختلفة ، مثل : لجنة كادبوري Cadbury Committee والتي تم تشكيلها لوضع إطار لحوكمة الشركات باسم Cadbury Best Practice عام 1992 في المملكة المتحدة ، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) والتي قامت بوضع مبادئ حوكمة الشركات Principles of Corporate Governance عام 1999،وصندوق المعاشات العامة(Calpers) في الولايات المتحدة الأمريكية ، كذلك لجنة Blue Ribbon Committee في الولايات المتحدة الأمريكية والتي أصدرت مقترحاتها عام 1999 م ،كما تم إنشاء المعهد البرازيلي لحوكمة الشركات ، وفي تركيا تم إنشاء المعهد التركي لحوكمة الشركات عام2002م .

- مفهوم الحوكمة:

"الحوكمة"

ليست فقط مصطلح، لكنها نهج ومبادئ تطبق كاملة وبحذافيرها, كما أنها ليست لفظاً جديدا، أو كلمة تردد وتضاف إلى قاموس التداول لعرض عضلات ثقافية، بل هي معاني ومعايير تنقل الواقع الاقتصادي من درجة إلى أخرى ومن مقام الى آخر. وباتت حوكمة الشركات من الموضوعات المثيرة جداً، خصوصا بعد ما وجدت الدوائر الأكاديمية والسياسية والاقتصادية العالمية فيها وسيلة فعالة للتدخل في اقتصاديات الدول النامية تحت عناوين برامج الإصلاح ومتطلبات إعادة الهيكلة والإهتمام بالجودة والبحث عن عوائد اقتصادية مرتفعة حسب ما يراه صندوق النقد والبنك الدولي.

- تأسيس نادي خبراء المال

"نادي خبراء المال " MEC

هو بيت خبرة عالمي بخبرات عربية وهو أحد مؤسسات "مجموعة خبراء المال القابضة" وهي مجموعة سعودية متخصصة في تقديم الخدمات المالية المتكاملة برأس مال 5 مليون ريال سعودي .
بالإضافة إلى أن "نادي خبراء المال " MEC يعتبر من المؤسسات المتخصصة ذات باع وخبرة طويلة في المجال المالي وإحتراف مهني عالي ، ويعتبر أحد المؤسسات الرائدة في العالم العربي المتخصصة في تقديم البحوث والاستشارات المالية ، كما يقدم خدمات مالية متكاملة تتمثل في أكاديمية التعليم عن بعد والمكتبة الإقتصادية التي تحوي العديد من الأبحاث والمقالات وأمهات الكتب العربية والأجنبية المتخصصة في الصناعة المالية من خلال "دار خبراء المال للترجمة والنشر" وهي أحد فروع "مجموعة خبراء المال القابضة" أيضاً ، إضافة إلي إعداد الكوادر المهنية المتخصصة في الاستثمار المالي ،وتقديم الأساليب والطرق والاستشارات الصحيحة للمستثمرين لتحقيق استثمار آمن مجنباً إياهم المخاطر التي يمكن أن يتعرضوا لها.
يعد "نادي خبراء المال" ملتقي النخبة من المستشارين والخبراء الماليين ،من حاملي شهادات الماجستير أو الدكتوراة أو من حاملى الشهادات المهنية الدولية على سبيل المثال لا الحصر : FRM ، CFA ، CVA و CFTe ...... إلخ ومنهم محاضرين فى جامعات هارفارد والجامعة الأمريكية فى بيروت والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا .

- رسالة نادي خبراء المال :

تقوم رسالة "نادي خبراء المال" على العمل لتحقيق نهضة عالية وفعالة في مجال الاستثمار في البورصة وأسواق المال في العالم العربي ، وتأهيل كوادر جديدة من المتعاملين في مختلف أنشطة الاستثمار والإدارة المالية والمؤسسات المالية والشركات لتحقيق أفضل العوائد لإدارة أصول المؤسسات في أسواق المال وبما يتوافق مع سياسة هذه المؤسسات وتحقيق النتائج المرجوه ، إضافة إلي تصحيح الأفكار والمعتقدات الخاطئة المتراكمة لدي الكثير من الأفراد عن مفهوم الاستثمار في سوق الأوراق المالية والتي تراكمت لديهم نتيجة لعدم وجود جهات تعمل علي تصحيح تلك الأفكار الخاطئة،والعمل علي تحويل المستثمر الغير مؤهل للتعامل في مجال الأسواق المالية إلي مستثمر محترف يجيد التعامل وإستخدام الأدوات المتاحة له بشكل احترافي متميز.

- رؤية نادي خبراء المال :

تتبلورالرؤية الأساسية لــ " نادى خبراء المال " فى تقديم عدد من الخدمات للمستثمرين فى الأسواق المالية وتقديم العلم النافع والمعرفة لعموم المهتمين بالأسواق المالية وأسواق الأسهم والسندات والمشتقات المالية والمهتمين بدراسة التحليل الفنى والتحليل المالى وإدارة الصناديق الاستثمارية وتنمية الثروات وإدارة رؤوس الأموال فى أسواق المال .وترتكز هذه الرؤية فى تأهيل المستثمرين للعمل بنجاح وإحتراف التداول الآمن من خلال تقديم البحوث والاستشارات والخدمات المالية ، تجنباً للمخاطر الذى يتعرض لها بعض من الذين يخسرون أموالهم فى أسواق الأوراق المالية .هذه المشاهد المأساوية التى زادت حدتها فى الأونة الأخيرة خصوصا مع تكرار الإنهيارات التى تتعرض لها الأسواق المالية فى مناطق مختلفة من العالم ، وهذا ما يسعي إليه " نادي خبراء المال" من خلال إقامة الندوات والمؤتمرات واللقاءات التثقيفية التي تربط رجال المال والأعمال وإجراء الأبحاث والدراسات الاقتصادية والمالية وورش العمل في مختلف ميادين الاستثمار في البورصات والأسواق المالية.
وتتلخص رؤية "نادي خبراء المال" في تقديم أفضل الاستشارات والبحوث والندوات والمؤتمرات والخدمات المالية التثقيفية للمستثمرين الأفراد والشركات والبنوك والمؤسسات المالية ، وتنمية الوعي الفكري والاستثماري الآمن في مجال المال والأعمال ، ورفع الكفاءة المهنية العلمية للمستثمرين ، وإعداد كوادر مهنية متخصصة في الصناعة المالية ، وكذلك العمل على تأهيل المستثمرين من رجال المال والأعمال والعاملين بشركات الوساطة والبنوك والمستثمرين في البورصة وأنشطة الاستثمار الأخرى ، والعمل أيضا على تلافى أسباب الخسائر التي يتعرض لها المستثمرون الأفراد والمؤسسات والكثير من الشركات العاملة في العالم العربي حيث تتضمن العديد منها الافتقاد إلى الإستراتيجيات الاستثمارية والإدارة المالية الصحيحة وعدم تنويع الأصول وغير ذلك من الأسباب ... لذا سعي "نادي خبراء المال" إلى إقامة الندوات والمؤتمرات وإستضافة الخبراء الماليين التي تؤهل المستثمرين ورجال المال والأعمال والمسئولين في المصارف والمؤسسات المختلفة لإدارة العمل الاستثماري وتحقيق أفضل النتائج الايجابية في أسواق المال.
- تكمن رؤية "نادي خبراء المال" في تقديم أفضل أنواع الخدمات المالية المتكاملة بأفضل الوسائل الحديثة ذات الجودة العالية في البحوث والاستشارات المالية علي يد نخبة من المستشارين والخبراء الماليين في الوطن العربي والعالم ، وتطبيق المواصفات والمقاييس العالمية بالتعاون مع أشهر المؤسسات العربية والعالمية.

- القيم التي يؤمن بها ويؤكدها "نادي خبراء المال":

  • نحو الجميع :

    الالتزام بأعلى معايير النزاهة والأخلاق في تقديم أفضل أنواع الخدمات المالية المتكاملة.

  • نحو العملاء والأعضاء :

    التميز في جميع المجالات والخدمات التي تقدمها المجموعة. نحو العاملين :الالتزام بتحقيق بيئة عمل احترافية مبدعـة متميزة بالشفافيـة ، والإنفتـاح ، والتنوع ، والتحدي ، والمسائلة ، وإحترام الجميع.

  • نحو العاملين :

    الإلتزام بتحقيق بيئة عمل إحترافية مبدعة متميزة بالشفافية، والإنفتاح، والتنوع، والتحدي، والمسائلة، وإحترام الجميع.

  • نحو المجتمع :

    المواطنة الصالحة في كل مدينة أو منطقة أو دولة نعمل بها ، وتتمثل هذه القيمة في دعم ومساندة الأعمال والمناشط الإجتماعية ، والإنسانية ، والخيرية والبيئية.

  • نحو المساهمين :

    تحقيق التميز والجاذبية الاستثمارية لجميع المساهمين من حيث تحقيق عوائد عالية ، وتطبيق سياسات تشغيلية عالية المستوى ، وتقليص مخاطر الاستثمار في البورصات والأسواق المالية من خلال إتباع جميع أساليب إدارة المخاطر وإدارة رؤوس الأموال، وتوفير جميع المعلومات المطلوبة عن الشراكة للمساهمين في الموعد والشكل المناسبين.